أول مجلة ثقافية مغربية مستقلة غير ربحية ـ المقالات والأخبارالثقافية والفنية تعبر عن رأي أصحابها وليس إدارة التحريرــ أنظر(ي) شروط النشر في رابط من نحن
recent

آخر الأخبار

recent
recent
جاري التحميل ...

جودة الخدمة العمومية لصالح مرتفقي المعاهد الموسيقية بكل جهات وأقاليم المملكة

وعيا من وزارة الثقافة والاتصال " قطاع الثقافة" بأهمية تيسير انسيابية عمليات التسجيل وإعادة التسجيل بالمعاهد الموسيقية، فإنها تنهي إلى علم كل المعنيين
بالدخول المدرسي إلى المعاهد الموسيقية والفنون الكوريغرافية برسم الموسم الدراسي 2018 -2019، أن مصالح الوزارة اتخذت كل الإجراءات اللازمة لتأمين دخول مدرسي ناجح،
وذلك ابتداء من يوم الأربعاء 17 أكتوبر 2018 كموعد موحد لافتتاح الموسم الدراسي الجديد. ولهذا الغرض، تم توفير كل الوسائل التقنية واللوجيستيكية لعقلنة وتحديث التواصل مع هذه المؤسسات عن بعد، وذلك باعتماد الخدمة الالكترونية في عمليات التسجيل المحددة في الفترة ما بين 01 و 14 أكتوبر من السنة الجارية، وتعميمها وطنيا على كل المعاهد الموسيقية التابعة للوزارة، ابتداء من الموسم الدراسي الحالي. وتهيب الوزارة، بهذه المناسبة، بكل العاملين بالمعاهد الموسيقية من إداريين و أطر تربوية، أن يمدوا يد العون و المساعدة للمرتفقين لمواكبة عملية التسجيل الالكتروني، بتقديم كافة التسهيلات والتوجيهات، تيسيرا للتعاطي مع هذه الخدمة الجديدة التي من شأنها الارتقاء بمستويات جودة الخدمة العمومية وتفادي عوامل الاكتظاظ وهدر الزمن الإداري. وإذ تؤكد الوزارة عزمها على الاستمرار في نهج سياسة القرب والإمعان في سعيها الحثيث لتحقيق العدالة المجالية في الميدان الثقافي والفني، وذلك بافتتاح معهدين جديدين بكل من مدينة قلعة السراغنة ومدينة اخنيفرة خلال هذا الموسم، في أفق إحداث أربعة معاهد أخرى برسم الموسم الدراسي المقبل، مما سيقوي و يعزز أداء الشبكة الوطنية للمعاهد الموسيقية التابعة للوزارة و البالغ عددها حاليا تسعة وعشرون مؤسسة للتعليم الموسيقي موزعة على مختلف جهات و أقاليم و مدن المملكة وإيمانا من الوزارة بجدوى مواكبة المستجدات والمكتسبات في مجالات التدبير والتأطير البيداغوجي، تنكب حاليا لجن مختصة على دراسة السبل المثلى لتطوير منظومة التعليم الموسيقى، بهدف إعداد نصوص قانونية جديدة من شأنها تنظيم وتأطير التعليم الفني ببلادنا والارتقاء به إلى مصاف الدول الرائدة عالميا في المجال.

عن الكاتب

ABDOU HAKKI



الفصـــل 25 من دستورالمملكة : حرية الفكر والرأي والتعبير مكفولة بكل أشكالها. حرية الإبداع والنشر والعرض في المجالات الأدبية والفنية والبحت العلمي,والتقني مضمونة.

إتصل بنا

جميع الحقوق محفوظة لـ

مجلة إتحاد كتاب الإنترنت المغاربة

2008